براءة دنيا بطمة من قضية حمزة مون بيبي

الإثنين، 11 أيار 2020
مع استمرار منعها من السفر مع استمرار منعها من السفر Source de l'image: - google

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة:- أصدر القضاء المغربي حكما ببراءة الفنانة المغربية، دنيا بطمة من تهمة النصب في قضية “حمزة مون بيبي”، مع استمرار منعها من السفر، بحسب ما نشرت وسائل إعلام مغربية.

وكانت دنيا بطمة قيد التحقيق والمحاكمة في حالة سراح، في القضية الخاصة بحساب “حمزة مون بيبي" على موقع تبادل الصور العالمي، إنستغرام، كما تم سحب منها وسام ملكي.

ولازالت شقيقة دنيا بطمة في الحبس على ذمة التحقيق في نفس القضية. وقد اتخذ قاضي التحقيق في المحكمة الابتدائية قراره باعتقال ابتسام بطمة.

وعبرت دنيا بطمة، عن تضامنها مع شقيقتها إبتسام، عبر حسابها على إنستغرام، عبر عدة منشورات.

وأمر القضاء أيضاً، باستمرار تقييد سفر دنيا بطمة، حتى يتم التحقيق معها في تهم أخرى منها المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال.

والمشاركة عمداً في عرقلة سير هذا النظام، وإحداث اضطراب فيه، وتغيير طريقة معالجته.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

موقع الرؤية الإخبارية المصرية لإعادة إنتاج الأخبار بشكل روائي معتمدا على الصورة والفيديو ونخبة من الإعلاميين ويهتم بأخبار رجال الأعمال ومشاهير السياسة والفن والشخصيات العامة، إلى جانب أخبار الاقتصاد والسياسة للعالم العربي واوروبا وأمريكا

أحدث التدوينات

فوجي فيلم وكيور.إيه آي تتعاونان مع معهد آي إتش في إن لتسريع وتيرة اختبارات الكشف عن السلّ في المجتمعات الريفية الني… https://t.co/gcs4sRnnzN
فوجي فيلم وكيور.إيه آي تتعاونان مع معهد آي إتش في إن لتسريع وتيرة اختبارات الكشف عن السلّ في المجتمعات الريفية الني… https://t.co/bx1nX9dQXf
"فرحة" الفنان التونسي، زياد غرسة في مهرجان قرطاج الدولي2022 https://t.co/y1thIXztDm https://t.co/Rqq3ZULMQ4
"فرحة" الفنان التونسي، زياد غرسة في مهرجان قرطاج الدولي2022 https://t.co/jPIYN4EL0u
توقعات أمريكية بنتائج الحرب على الصين في ظل الحياد الياباني https://t.co/S9gJIsQiIq https://t.co/58eJiz3K8o
توقعات أمريكية بنتائج الحرب على الصين في ظل الحياد الياباني https://t.co/aw2HPiSbKR
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين موقعنا. تم بالفعل تعيين ملفات تعريف الارتباط المستخدمة للتشغيل الأساسي لهذا الموقع. لمزيد من المعلومات قم بزيارة موقعنا Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree